التهاب الكبد الوبائي A

رموز التصنيف الدولي للأمراض: B15 ما هو رمز التصنيف الدولي للأمراض؟

التهاب الكبد الوبائي A يشير إلى التهاب في الكبد يحدث بسبب فيروس التهاب الكبد الوبائي A. وغالبًا ما ينتقل الفيروس أثناء الرحلات إلى البلدان ذات معايير الصرف الصحي المنخفضة. ستجد أدناه كيفية علاج المرض المعدي وتجنب الإصابة بالعدوى. 

نظرة سريعة

  • التهاب الكبد الوبائي A يشير إلى التهاب حاد في الكبد يسببه فيروس التهاب الكبد الوبائي A. 
  • حيث تنتقل مسببات هذا المرض عن طريق مياه الشرب الملوثة، والطعام الملوث، ومن خلال مخالطة المصابين. 
  • جديرٌ بالذكر أن العدوى أكثر شيوعًا عند السفر إلى البلاد ذات معايير الصرف الصحي السيئة، ولكن يمكن الوقاية من الإصابة عن طريق تلقي التطعيم. 
  • بشكل عام، يمكن علاج التهاب الكبد الوبائي A في المنزل. 
  • وبعد الشفاء من العدوى، يكون المصاب محصنًا من المرض مدى الحياة.

إرشاد: المعلومات الواردة في هذا المقال لا يمكن ولا يجب أن تحل محل زيارة الطبيب ولا يجوز استخدامها للتشخيص الذاتي أو العلاج الذاتي.

ما التهاب الكبد الوبائي A؟

التهاب الكبد الوبائي A، والذي يشار إليه أحيانًا باسم "التهاب الكبد بين المسافرين"، هو التهاب حاد يصيب الكبد. وينتج الالتهاب بسبب عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي A وغالبًا ما ينتقل عن طريق المياه أو الأغذية الملوثين في البلدان ذات معايير الصرف الصحي السيئة.  

"Hepar" عبارة كلمة يونانية تشير إلى الكبد - ومن هنا بدأ استخدام مصطلح "Hepatitis" والذي يعني التهاب الكبد. نظرًا لوجود أنواع وأشكال مختلفة من فيروسات التهاب الكبد الوبائي، يشير الأطباء إليها بأحرف مختلفة، من A إلى E.

ما أعراض التهاب الكبد الوبائي A؟

تعتمد أعراض التهاب الكبد الوبائي A بشكل كبير على عمر الشخص المصاب. فبين الأطفال، تمر العدوى عادةً بشكلٍ خفيف أو دون أي أعراض. وقد تمر العدوى دون ملاحظتها.

غالبًا ما تشمل أعراض فيروس التهاب الكبد الوبائي A بين البالغين ارتفاع درجة الحرارة وفقدان الشهية والصداع وآلام العضلات والمفاصل والغثيان والقيء والإرهاق وآلام الكبد.

من ناحية أخرى، يعاني البالغون عمومًا من أعراض غير محددة تمامًا في البداية: 

  • الصداع وآلام العضلات والمفاصل 
  • الإجهاد وفقدان الشهية 
  • الغثيان والقيء في حالات نادرة  
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم في بعض الأحيان  
  • ربما يكون هناك ألم أيضًا في منطقة الكبد على منطقة الضلوع اليمنى 

ويطلق الأطباء على هذه المرحلة غير المحددة من المرض أيضًا المرحلة البادرية. يحدث اليرقان، المعروف أيضًا باسم الصفراء، بين بعض المرضى فحسب. خلال مرحلة اليرقان في حالة التهاب الكبد الوبائي A، يتحول بياض العين والجلد إلى اللون الأصفر قليلاً. وذلك لأن الكبد الملتهب لا يكون قادرًا على إخراج منتجات تحلل صبغة الدم الحمراء، البيليروبين، إلى الأمعاء بشكل صحيح. وفي الوقت نفسه، يصبح البراز أفتح ويصبح البول أغمق، لأن البيليروبين يخرج آنذاك عبر الكلى. بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما يصاحب اليرقان الشعور بالحكة وأحيانًا طفح جلدي طفيف.

كيف تحدث الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي A؟

تفرز فيروسات التهاب الكبد الوبائي A في البراز وتنتقل عن طريق "ملامسة البراز للفم". يعني ذلك: تصل مسببات الأمراض التي يتم إخراجها في نهاية المطاف إلى فم شخص آخر. على سبيل المثال، إذا لم يغسل المصابون أيديهم جيدًا بعد التبرز، فقد تنتشر الفيروسات عن طريق المصافحة، وكذلك على مقابض الأبواب أو الأشياء الأخرى. وتزداد احتمالية حدوث العدوى عن طريق المخالطة الوثيقة، على سبيل المثال في رياض الأطفال أو بين أفراد الأسرة في المنزل. ويزداد خطر الإصابة أيضًا أثناء الاتصال الجنسي، وخاصة عند ممارسة الجماع الشرجي.

وقد تؤدي ظروف النظافة الصحية السيئة أيضًا إلى وصول فيروسات التهاب الكبد الوبائي A إلى الدورة المائية. وعندئذٍ، تحدث العدوى، مثلاً، عن طريق مياه الشرب الملوثة أو عن طريق الفاكهة والخضروات التي تم شطفها أو غسلها بمياه ملوثة أو عند التسميد باستخدام براز يحتوي على مسبب المرض. المأكولات البحرية الملوثة، وخاصة بلح البحر والمحار، تعد مصدرًا شائعًا للعدوى. وقد تكون الفاكهة الملوثة المستوردة أيضًا سببًا لحدوث عدوى التهاب الكبد الوبائي A في الدول الصناعية الغربية.

وإلى جانب انتقال العدوى عن طريق وصول البراز إلى الفم، ففي بعض الحالات النادرة، قد تحدث أيضًا العدوى عن طريق الدم، على سبيل المثال عند استخدام أدوات الحقن بشكلٍ مشترك لحقن المخدرات. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للحامل أن تنقل فيروس التهاب الكبد الوبائي A إلى طفلها.

ما هي الأمراض المُعدية؟

في الفيديو التالي ستعرف متى يُشير الأطباء إلى وجود مرض معدٍ، وما هي مُسببات الأمراض المعدية، وكيف تنتقل.

يوجد مقطع الفيديو والمزيد من مقاطع الفيديو على اليوتيوب

مشاهدة الآن

تسري تعليمات حماية البيانات المعلنة هناك.

ما مدى تواتر الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي A؟

ينتشر التهاب الكبد الوبائي A في جميع أنحاء العالم. وفي البلدان النامية، يصاب كل شخص تقريبًا بالعدوى في وقت مبكر، مثلًا في سن الطفولة أو المراهقة. وفي الدول الصناعية التي بها مستويات عالية من النظافة الصحية، انخفض معدل الإصابة بالمرض بشكل كبير في العقود الأخيرة.

يتم الإبلاغ عن 1000 إلى 1500 حالة مصابة بالتهاب الكبد الوبائي A في ألمانيا كل عام. 40-50٪ منهم يصابون بالفيروس أثناء السفر.

أدى ذلك إلى زيادة أعداد الشباب والبالغين ممن يفقدون الحماية المناعية ضد الفيروس، ومن ثم، يصابون بالفيروس عند السفر إلى البلدان ذات درجات الانتشار العالية للمرض. يتم الإبلاغ عمّا يبلغ إجمالاً قرابة 1000 إلى 1500 حالة مصابة بالتهاب الكبد الوبائي A سنويًا في ألمانيا. وكانت نسبة "التهاب الكبد بين المسافرين" حوالي 40 إلى 50 بالمائة منهم.

كيف يتطور التهاب الكبد الوبائي A؟

بعد الإصابة بفيروس التهاب الكبد الوبائي A، يستغرق ظهور الأعراض الأولى بين أسبوعين وسبعة أسابيع، وتظهر الأعراض في المتوسط بعد 25 إلى 30 يومًا. من المهم مراعاة أن المصابون ينقلون العدوى للآخرين قبل أسبوع إلى أسبوعين من ظهور الأعراض، وبعد مدة تصل إلى أسبوع بعد ظهورها.  

إذا ظهر اليرقان (مرحلة الإصابة بالصفراء) أيضًا بعد ظهور أعراض غير محددة للمرض فيما يسمى بالمرحلة البادرية، فقد يستمر ذلك من بضعة أيام إلى عدة أسابيع. بعد ذلك، تستقر الحالة في مرحلة التعافي لفترة من أسبوعين إلى أربعة أسابيع. وتشفى العدوى دون عواقب.

وبين ما يصل إلى عشرة بالمائة من الحالات، يستمر التهاب الكبد الوبائي A لفترة طويلة جدًا، وقد يستمر حتى عدة أشهر. ومع ذلك، فإن التهاب الكبد الوبائي A لا يصبح مرضًا مزمنًا أبدًا. ونادرًا ما تكون العدوى شديدة للغاية وترتبط بفشل الكبد الذي يهدد الحياة. في مثل هذه الحالات، يتأثر كبار السن بشكل خاص، ممن لديهم ضرر في الكبد بالفعل. 

وبعد التعافي من التهاب الكبد الوبائي A، يبقى الجسم محصنًا ضد الفيروس مدى الحياة.

كيف يمكن الوقاية من التهاب الكبد الوبائي A؟

إلى جانب تدابير النظافة الصحية الجيدة، فإن التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي A يوفر الحماية في المقام الأول، حيث يحتوي التطعيم على فيروسات التهاب الكبد الوبائي A الميتة ويتم حقنه في العضل. وتتكون الحماية المناعية في غضون أسبوعين. يجب منح جرعة تطعيم ثانية بعد ستة أشهر على الأقل لضمان التحصين طويل الأمد، أي مقاومة مسبب المرض. توجد أيضًا تطعيمات مركبة ضد التهاب الكبد الوبائي A والتهاب الكبد الوبائي B.

التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي A مفيد للغاية عند السفر إلى بعض المناطق، وللمصابين بأمراض الكبد، ولمن لديهم سلوك جنسي معين، ومن يعانون من اضطرابات الدم، والمقيمين في مرافق الطب النفسي أو الرعاية الاجتماعية والمعرضين للمخاطر المهنية

ويوصى بالتطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي A بشكل خاص في الحالات التالية: 

  • عند السفر إلى المناطق التي ينتشر فيها التهاب الكبد الوبائي A، بما في ذلك معظم المناطق الاستوائية ومناطق البحر الأبيض المتوسط وأوروبا الشرقية. 
  • للمرضى المصابين بأمراض الكبد. 
  • المعرضون بشكل خاص لخطر العدوى بسبب سلوكهم الجنسي. 
  • من يعانون من مرض الدم (الناعور) ممن يحتاجون إلى منتجات الدم بشكل منتظم. 
  • المقيمون في مؤسسات الطب النفسي وغيرها من مؤسسات الرعاية. 
  • من يعانون من مخاطر مهنية متزايدة، مثل العاملين في مجال الخدمة الصحية، أو في مراكز الرعاية النهارية أو في محطات الصرف الصحي. 

التطعيم اللاحق ضد التهاب الكبد الوبائي A أو منح الغلوبولين المناعي لمن كانوا مخالطين لأشخاص مصابين بالتهاب الكبد الوبائي A قد يحد من العدوى بين الأسر، مثلاً.

كيف يتم التطعيم؟

في الفيديو التالي، ستعرف كيف يتم التطعيم.

يوجد مقطع الفيديو والمزيد من مقاطع الفيديو على اليوتيوب

مشاهدة الآن

تسري تعليمات حماية البيانات المعلنة هناك.

كيف يتم تشخيص التهاب الكبد الوبائي A؟

يتم تشخيص التهاب الكبد الوبائي A عن طريق فحص الدم. حيث تشير قيم الكبد المرتفعة إلى التهاب الكبد. والدليل على حدوث العدوى هو وجود أجسام مضادة محددة ضد الفيروس. بالإضافة إلى ذلك، يمكن الكشف عن مكونات مسبب المرض في البراز والدم في حالة المرض الحاد.

كيف يتم علاج التهاب الكبد الوبائي A؟

لعلاج التهاب الكبد الوبائي A، لا يوجد علاج يستهدف الفيروس مباشرة. ومع ذلك، فيمكن منح دواء لعلاج بعض الأعراض، مثل الحمى أو الصداع أو الغثيان. من المهم إراحة الجسم، وتناول أطعمة خفيفة وقليلة الدسم، وتجنب الكحول. بشكل عام، يمكن علاج التهاب الكبد الوبائي A في المنزل. في بعض الحالات القليلة جدًا، قد يحدث فشل الكبد.

المزيد من المعلومات حول التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي A

هل ترغب في معرفة ما إذا كان يوصى بتلقي التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي A أم أنه يعتبر ضروريًا قبل السفر؟ يوفر معهد روبرت كوخ معلومات أساسية حول تطعيمات السفر، بالإضافة إلى بعض الروابط الإضافية. 

خضع للاختبار من قبل الجمعية الألمانية لأمراض الجهاز الهضمي وأمراض الهضم والتمثيل الغذائي ج.م.( DGVS).

الحالة:
هل وجدت هذا المقال مفيدًا؟